الجميع لطيف حتى تختبره بأن يراك بغير الصورة التي اعتادها


الجميع لطيف حتى تختبره بأن يراك بغير الصورة التي اعتادها
الجميع لطيف حتى تختبره بأن يراك بغير الصورة التي اعتادها،
بأن ترفض له شيئًا يؤذيك، أو تنتهي منفعتك بالنسبة له؛
أحيانًا أنت بالنسبة لأحدهم “مرحلة” لا أكثر..
الجميع لطيف حتى تأتي لحظة انطفاء روحك،
تلك اللحظة التي تصير فيها هشًا ترغب في الاختفاء، عندها تتميز الأوجُّه بالنسبة لك، وستعرف ما يُغيِّر فيك شيئًا للأبد…
أما بعد
ثم تختار التخلّي عن أكثر الأشياء التي أردتها، ليسَ لأنّك جبان،
بل لأنّك -ولأول مرةٍ- إخترت ألّا تكون جبانًا..